ما هي علامات ومؤشرات الاستيقاظ من الغيبوبه؟

أصعب الأوقات التي تمر على اى إنسان هي عندما يكون له شخص عزيز عليه  في غيبوبة  وتمر الساعات و الأيام و يسأل نفسه كل وقت ماذا سوف يحدث؟ وهنا قد تتساءل ما هي مؤشرات الاستيقاظ من الغيبوبه ؟
متى سوف يستفيق من هذه الغيبوبة ؟
هل سيعود لحياته الطبيعية ؟
و حين يستيقظ الفرد من الغيبوبة تكون الحياة عادت مرة أخرى لكل محبيه , و لكن ما هي الغيبوبة و ما هي الأشياء التي تؤدى إلى الغيبوبة و أيضا ما هي أعراض الأفاقة من الغيبوبة و كيف يمكننا أن نحمى أنفسنا منها فهذه الأسئلة تدور داخل عقل كل فرد و يجب أن تعلم أن الأمر ليس بالسهل علي الشخص المصاب و لا على أهله  .

تقرأ في هذه المقالة

  • تعريف الغيبوية 
  • اسباب حدوث الغيبوبة
  • حالة الجسم اثناء الغيبوبة
  • مؤشرات الاستيقاظ من الغيبوبه

 

 تعريف الغيبوبة

الغيبوبة هي حالة من اللاوعي العميق حيث لا يستطيع المريض  فيها أن  يتواصل مع الآخرين ولا يستطيع أيضا إيصال اى شعور لاى شخص ويطلق بعض الناس على الغيبوبة لقب “كوما” و يتم تصنيف الغيبوبة بمقياس يسمي مقياس جلاسكو  و يحدد هذا المقياس مدى عمق الغيبوبة  و من رقم خمسة عشر و هذا يدل على الوعي الطبيعي إلى رقم ثلاثة و هذا الرقم يمثل قيمة أعمق غيبوبة و هو مقياس للأعصاب و مدى استجابتها للمؤثرات الخارجية و يتم تصنيف الغيبوبة إلى أكثر من حالة  و هم :-

  • فقدان الوعي الاستشاري و هي حالة أشبه بحالة شخص في مرحلة الإفاقة من تأثير مخدر “بينج” و فيها يستطيع التواصل مع الأشخاص بنسبة معينة و أيضا يشعر بما حوله مثل الحركات في الغرفة و الحركات المفاجئة  .
  • فقدان الوعي النومي و في هذه الحالة يكون المريض كثير النوم  و يعانى من النعاس المستمر و لكنه يستطيع أن يستجيب مع من يتحدث معه و لكن يمكنه تنفيذ ما تطلبه منه من حركات و لكن ببطئ شديد و أشهر مرضي هذا النوع من الغيبوبة هم مرضي البولينا  .
  • شبه الغيبوبة و في هذه الحالة يستجيب المريض إلى المؤثرات المؤلمة فقط مثل القرص و الشك بالإبر و قد يصدر عنه بعض الأصوات الغير مفهومة أشبه بالأنين .
  • الغيبوبة الكاملة وهى أخر مرحلة و أقواهم و فيها يحدث أن جسد المريض لا يستقبل لاى مؤثر خارجي مهما كان .
  • الغيبوبة الاصطناعية و بها يتم إدخال المريض بحالة من الغيبوبة عمداً من الأطباء  و ذلك يحدث بعد عمليات الخاصة بالدماغ لتخفيف الاحتقان و الضغط على الجمجمة .
علامات الاستيقاظ من الغيبوبه

أسباب حدوث الغيبوبة

  • التعرض لضربة على الرأس و قد يؤدى إلى توقف جزء من المخ عن العمل و قد يسبب نزيف في المخ .
  • توقف بلوغ الدم إلى المخ نتيجة لانخفاض مستوى ضغط الدم .
  • التعرض لمشكلات صحية معينة مثل الفشل الكلوي الحاد أو مشاكل الغدد .
  • تورم أنسجة المخ .
  • النزيف .
  • قلة نسبة الأكسجين بالدم .
  • نوبات الصرع المتكررة .
  • السموم و هي عند تجمعها في الدم بنسب كبيرة تؤدى إلى الغيبوبة مثل الكحول و الأمونيا و اليوريا .

حالة الجسم أثناء الغيبوبة

خلال إصابة المريض بالغيبوبة يكون مواصفاته :-

  1. العينان مغلقتان دائما
  2. المريض لا يقوم باى نوع من أنواع التواصل مع الآخرين

اى انه  يكون جسده أشبه بالجماد لا فعل ولا رد فعل له  و السؤال الذي يطرح نفسه ماذا عن الأكل و الشرب و الإخراج  و التنفس لمريض الغيبوبة و الإجابة  أن مريض الغيبوبة لا يستطيع أن يأكل اى شئ و يجب اختيار غذاء معين الذي يساعد على تنشط المخ و الوعي و يتغذى جسده عن طريق المحاليل التي تعلق له من انفه و هناك طريقة أخرى عن طريق توصيل خراطيم إلى المعدة مباشراً  و اخرى عن طريق الوريد و عن الإخراج فهو عن طريق توصيل قسطرة فولى بالمريض لان مريض الغيبوبة يعانى من احتباس بولي و هذا من الممكن أن يؤدى إلى أمراض خطيرة  .

اقرأ أيضاً: هل مريض الغيبوبة يتحرك؟

iHerb WW
مؤشرات الاستيقاظ من الغيبوبه

الأخطار التي تصيب الجسد بعد الغيبوبة

يجب أن تعلم عزيزي القارئ أن الغيبوبة لا تؤثر على جسد المريض إلا في حالات أن يطول مدتها و أيضا أن اى تأثير يحدث في جسد المريض أثناء الغيبوبة يكون غالبا بسبب ما سبب له الغيبوبة كما ذكرنا من قبل الأسباب و يجب أن يتم وضع مريض الغيبوبة دائما تحت أشراف الأطباء لمتابعة التغيرات الجسدية التي تحدث له للحد من هذه التغيرات و ما تصحبه من مخاطر علي المريض و لمعرفة مدى استجابة الجسد للعمليات الحيوية المختلفة  و أيضا يجب العناية دائما بنظافة المريض حتى لا يصاب بقرح الفراش و غيره من الأمراض  و من الممكن أن تؤدى الغيبوبة إلى فقدان الذاكرة  و هذا يحدث عندما يتعرض المخ إلى ضرر كبير و عندما يفيق المريض من الغيبوبة يلاحظ عليه مشاكل في الكلام و يصبح تركيزه ضعيف و ذاكرته ضعيفة أيضا .

متى يستفيق مريض الغيبوبة؟ مؤشرات الاستيقاظ من الغيبوبه

بشكل عام فان مريض الغيبوبة يستفيق بعد أن يتم معالجة السبب الذي سبب الغيبوبة و أيضا لا يمكننا دائما توقع متى سوف يفيق المصاب من الغيبوبة  و من مؤشرات الاستيقاظ من الغيبوبه:

  • استجابة الشخص للمؤثرات من حوله.
  • و قدرته على تحريك عينية و تحريك أطرافه.
  • الانتباه للأصوات من حوله و هذا يشير إلى قرب الاستفاقة من الغيبوبة و لكن ليس دائما تكون الاستفاقة كاملة أو لا يحدث أثار جانبية فان كان سبب الغيبوبة هو نزيف أو جلطة دماغية و كانت مدتها لا تزيد عن أسبوعين على الأكثر فقد يحدث ضرر بالدماغ و من الممكن أن يعانى المريض من الشلل أو ضعف الإحساس.

عيادات لتأهيل المرضى الذين هم في غيبوبة

 

إما إذا كان السبب في الغيبوبة هو الالتهابات أو ارتفاع أو انخفاض نسبة السكري في الدم فغالبا يستفيق المريض بدون أثار و مضاعفات

إما إذا امتدت فترة الإصابة بالغيبوبة أكثر من أسبوعين و كانت من النوع العميق فبعدها لا يستفيق الشخص ويعود إلى حياته الطبيعية بل ينتقل إلى مرحلة الحالة النباتية المستدامة و سميت بهذا الاسم لان المريض فيها يكون أشبه بالنبات و مواصفات هذه الحالة أن المريض يرجع إلى دورة استيقاظه و النوم كل يوم و يحرك عينية باتجاه الأشخاص و أيضا يبكى و يضحك بدون وجود أسباب و يصدر أصوات غير مفهومة ولا يمكنه التواصل مع اى شخص أو التركيز مع الكلام الموجه له  فكل هذه الأشياء هي حالة المريض أثناء مرحلة  الحالة النباتية  و لكن لا يمكننا توقع نتائج الغيبوبة دائما فكل ما يقال هو مجرد احتمالات من الممكن أن تصح .

و في الختام فيجب على كل شخص دائما أن يهتم بصحته  و لا يستهين بصغائر الأمور في حياته و صحته لحماية نفسه من الدخول في الأشياء الصعبة مثل الغيبوبة و التي لا يعود بعدها لحياته الطبيعية مائة بالمائة  فحفظكم الله و حفظ صحتكم جميعا .