قصة تمثال الحرية وصور تمثال الحرية من الداخل

 قصة تمثال الحرية ظريفة حيث يعبر عن الصداقة بين بلدين فهو كتمثال و عمل فني نحتي قامت فرنسا بإهدائه إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وجاء تمثال الحرية من فرنسا في 28 أكتوبر سنة 1886 كهدية تذكارية، بهدف توثيق الصداقة بين البلدين بمناسبة الذكرى المئوية للثورة الأمريكية (1775-1783).

نبذة شاملة ومعلومات مختصرة عن تمثال الحرية :

  • يوجد بالولايات المتحدة الأمريكية USA تحديدا مدينة نيويورك، مانهاتن
  • تمت هندسة تمثال الحرية من طرف المهندس: فريديريك أوغست بارتولدي
  • تاريخ انشاء وبناء تمثال الحرية: 5 أغسطس 1885
  • يبلغ ارتفاعتمثال الحرية 93 مترا ( بحساب القاعدة )
  • نسخة متماثلة من تمثال الحرية في فرنسا على ضفاف نهر السين تم بناؤه في 1889
  • وتوجد نسخة متماثلة من تمثال الحرية ايضا بــ أودايبا،طوكيو، اليابان.

من هو مصمم تمثال الحرية؟

قام بتصميم تمثال الحرية فريدريك بارتولدي بينما صمم هيكله الإنشائي غوستاف إيفل! وهو نفس الشخص الذي برج إيفل المشهور بالعاصمة الفرنسية باريس.

الاسم الرسمي لهذا التمثال هو بالإنجليزية:Liberty Enlightening the World)، وهو يمثل الديمقراطية أو الفكر الليبرالي الحر،

إلى ماذا يرمز تمثال الحرية؟

يرمز تمثال الحرية في نيويورك في شكله المظهري إلى سيدة تحررت من قيود الاستبداد التي ألقيت عند إحدى قدميها! وتمسك في يدها اليمنى مشعلا وهو يرمز الى الحرية ، بينما في يدها الشمالية كتابا نحث عليه تاريخ ‘ 4 يوليو 1776 ‘ المصادف لتاريخ اعلان الاستقلال الأمريكي ، ترتدي على رأسها تاجا مكونا من 7 أسنة ، وفي البعض يقولون انها ترمز الى البحار السبع أو القارات الموجودة في هذا العالم .

 تمثال الحرية من الداخل

أين يقع تمثال الحرية؟

  • يوجد تمثال الحرية بالولايات المتحدة الأمريكية USA تحديدا مدينة نيويورك، مانهاتن
  • يستقر التمثال علي جزيرة الحرية الواقعة في خليج نيويورك.
  • يبعد مسافة 600 مترا عن مدينة جيرسي بولاية نيوجيرسي و2.5 كيلومترا إلي الجنوب الغربي من مانهاتن.
  • تقدّر مساحته الإجمالية بـ 49,000 متراً مربعاً.

 

قصة تمثال الحرية : لمحة تاريخية عن بناء التمثال

في عام 1869 قام فريدريك بارتولدي بتصميم نموذج مُصغر لتمثال يمثل سيدة تحمل مشعلا، وعرضه على الخديوي إسماعيل ليتم وضع التمثال في مدخل قناة السويس المفتحة حديثا في 16 نوفمبر من ذلك العام، لكن الخديوي إسماعيل اعتذر عن قبول اقتراح بارتولدي نظرا للتكاليف الباهظة التي تطلبها هذا المشروع، حيث لم يكن لدى مصر السيولة اللازمة لمثل هذا المشروع خاصة بعد تكاليف حفر القناة ثم حفل افتتاحها. (وهذا لم يتم اثباته لا بالوثائق ولا بالأدلة )

في هذا الوقت، كانت الجمهورية الفرنسية الثالثة (1870-1940) تتملكها فكرة إهداء هدايا تذكارية لدول شقيقة عبر البحار من أجل تأصيل أواصر الصداقة بها، لذلك تم التفكير في إهداء الولايات المتحدة الأمريكية هذا التمثال في ذكري احتفالها بالذكري المئوية لإعلان الاستقلال، والتي يحين موعدها في 4 يوليو 1876. وهذه هي قصة تمثال الحرية

تم الاتفاق على ان يتولى الفرنسيون تصميم التمثال بينما يتولى الأمريكيون تصميم القاعدة ، وبذلك توفرت الامكانيات والأموال اللازمة … وانتهت اعمال تصميم التمثال مبكرا في تاريخ يوليو 1884 .

تم شحن التمثال على الباخرة الفرنسية ايزري ، حيث وصلت الى ميناء نيويورك 17/6/1885 ، في السنة التالية بعد انتهاء بناء القاعدة قام الرئيس الامريكي بافتتاح كبير ، وقد ألقى فيه السيناتور وعمدة نيويورك الذي قاد حملة التبرعات ويليام إيفارتز كلمة بهذه المناسبة.

 

صور تمثال الحرية من الداخل

 

تمثال الحرية من الداخل صورة

صورة من أسفل تمثال الحرية ومن الداخل

تمثال الحرية من الداخل صور
صورة تمثال الحرية من الراخل 2

تمثال الحرية من الداخل

صورة تمثال الحرية من الداخل 1